برنامج الملكة

facebook twitter instagram youtube

برنامج الملكة .. تجربة مهمة في حياتي ألهمتني الكثير
برنامج الملكة .. تجربة مهمة في حياتي ألهمتني الكثير
تاريخ النشر : الخميس 16 شباط 2017
Facebook
Google+

” برنامج “برنامج الملكة.ملكة المسؤولية الإجتماعية” تجربة مهمة في حياتي ” هكذا تحدثت التونسية صفاء بوغطاس عن مشاركتها في منافسات برنامج “الملكة.ملكة المسؤولية الإجتماعية” اللذي شاركت فيه من خلال مبادرتها الإجتماعية مبادرة “أنتِ” لدعم المرأة التونسية على مختلف المستويات، وتعزيز قدرات المرأة على إثبات ذاتها وتحقيق طموحاتها.

تميزت صفاء خلال مراحل المنافسة بإخلاصها وإيمانها الكبيرين في سبيل تحقيق مبادرتها على أرض الواقع فاستطاعت الوصول إلى المرحلة ماقبل النهائية من المنافسة، ورغم عدم تأهلها للحلقة النهائية إلا أنها آثرت أن تبدي رأيها عن تجربتها في برنامج الملكة من خلال هذه الرسالة التي توجهت بها لكل إمرأة ولمتابعي البرنامج وللقائمين عليه حيث جاء في رسالتها: ( بعيداً عن الخطاب النسوي النمطي السائد والمعولم الذي وصل بالمرأة في تونس وفي الوطن العربي الى نوع من الشيئيّة. أنا صفاء بوغطاس أقف ضد مفهوم المرأة ” الشي” ثم إنّ المرأة عقل قبل أن تكون أنثى وأرى أمي ملكة ككل الأمهات: هي الأم ،الزوجة والأخت. المرأة كيان عندها القدرة على الألم أكثر بكثير من الرجل، مع ذلك أنا مع فكرة وقوف المرأة العربية جنباً الى جنب مع الرجل من أجل الدفاع عن فكرة المواطنة “citizenship” وهذا مشروع أو دعوة للمرأة العربية ولا يقتصر على التونسية، أن يكون الهدف المشترك بين المراة والرجل هو المواطنة. )



كما أضافت التونسية صفاء بوغطاس قائلةً: ( إن برنامج “برنامج الملكة.ملكة المسؤولية الإجتماعية” تجربة مهمة في حياتي شخصيا تجربة ألهمتني هذا الذي أقول وأكثر من ذلك، إن هذا البرنامج الاستثنائي “برنامج الملكة.ملكة المسؤولية الإجتماعية” جمّع نساء من الوطن العربي وفكرة جمعنا هذه في حد ذاتها مشروع ثقافي يمكن أن يتحول لمؤسسة تفكّر بشكل جماعي في مشكلات المجتمع وليس فقط في مشكلات المرأة. )

والجدير بالذكر أن برنامج “الملكة.ملكة المسؤولية الإجتماعية” يعتبر أول فورمات لبرنامج تلفزيون عربي فريد بفكرته وهادف بمضمونه كبرنامج مسابقات جوهره الارتقاء بالعمل الاجتماعي العربي ومحوره تسليط الضوء على الدور الريادي للمرأة العربية في صنع المبادرات الانسانية التي تخدم المجتمع. كما يعتبر أول إعلام عربي يحقق وحدة عربية الأولى من نوعها من حيث أن المشاركات فيه هم من كافة الأقطار العربية دون تمييز ومن حيث أنه تم عرضه في بث عربي مشترك على أكثر من 30 قناة عربية وأكثر من 16 محطة إذاعية.



أما فكرة البرنامج فقد جاء بها الدكتور مصطفى سلامة الأمين العام لإتحاد المنتجين العرب وسفيرة المرأة العربية رحاب زين الدين وتم إنتاج البرنامج بالتعاون بين الشبكة العربية للبث المشترك وحملة المرأة العربية.

اترك تعليقا