برنامج الملكة

facebook twitter instagram youtube

في برنامج الملكة ..تونسية تطلق أول جمعية ومركز تكوين للمرأة الريفية
في برنامج الملكة ..تونسية تطلق أول جمعية ومركز تكوين للمرأة الريفية
تاريخ النشر : الأربعاء 30 آب 2017
Facebook
Google+

المرأة الريفية تمثل نسبة كبيرة من القوة الزراعية العاملة في البلاد العربية ويرجع لها الفضل الكبير في إنتاج وتحصيل المنتجات الزراعية وإعداد الكثير من المواد الغذائية التي تدعم الاقتصاد المحلي للدول وتساهم مساهمة أساسية في توفير الأمن الغذائي . هذه حقائق ملموسة في مجتمعاتنا ولكن هذه المرأة الريفية المنتجة والمكافحة تفتقد الاهتمام والرعاية بفكرها وقدراتها وكثيراً ما تفقتد التقدير على جهودها ودورها سواء كان هذه التقدير من المجتمع أو المؤسسات.

 

نجاة سعيدي حامد هي المشاركة التونسية في منافسات البرنامج التلفزيوني العربي "برنامج الملكة ملكة المسؤولية الاجتماعية" تقدمت بمبادرة اجتماعية محورها المرأة الريفية وجاءت مبادرتها تحت عنوان "المرأة الريفية أنت الأقوى" . هذه المبادرة تأهلت لدخول المرحلة الاولى من المنافسة وهي مرحلة دخول مملكة المسؤولية الاجتماعية وتبذل المشاركة نجاة حامد جهوداً مميزة لتفعيل مبادرتها كمشروع وطني يرعى المرأة الريفية ويناصر دورها وقضاياها في المجتمع. وتقول المشاركة التونسية نجاة حامد " إن المرأة الريفية بحاجة لجمعية تنهض بها وتقويها وتثقفها وتبرز دورها العظيم في مجتمعنا جمعية بمنظور مختلف عن الجمعيات الاخرى التي تكتفي فقط بتقديم المساعادات الغذائية او المالية، فالمساعادات المادية هي دعم مؤقت وزائل ولا يعنى بالجوانب الفكرية والثقافية وتنمية المهارات، لذا من خلال مبادرتي سأعمل  على إيصال المرأة الريفية إلى بر اللآمان بمشاريع قائمة بحد ذاتها تحفظ كرامتها وتحسن حياتها حيث سأقوم بإنشاء جمعية تختص بشؤون المرأة الريفية وأطفالها ايضا للنهوض بها على المستوى التعليمي والصحي بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني والمتطوعين في المجالين الصحي والتعليمي"

وبالفعل قامت المشاركة التونسية نجاة حامد بالتبرع بمقر للجمعية وأيضاً مقراً لمركز التكوين حيث سيكون مقراً لتصنيع العديد من المنتجات التقليدية والمنتجات الزراعية ومشتقاتها وإعطاء تلك المنتجات قيمة مضافة ، بالاضافه الى تخصيص قسم لتبادل الخبرات مما يمكنهن من العمل لحسابهن الخاص بعد مساعدتهن في الحصول على قروض صغرى.

لاقت هذه المبادرة " المرأة الريفية .. أنت الأقوى" أصداءً إيجابية في المجتمع التونسي على مختلف المستويات وأعربت عدة شخصيات تونسية بارزة عن إعجابها وتشجيعها لهذه المبادرة ومنهم على سبيل الذكر لا الحصر: السيد وليد صفر مستشار رئيس الحكومة ، ومعالي وزيرة المرأة و الاسرة و الطفولة السيدة نزيهة العبيدي والسيدة يامينة الغلامي نائب في مجلس الشعب، والسيدة راضية جربي رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة ، والسيدة محرزية العبيدي نائب رئيس مجلس النواب، والسيد سمير ديلو الوزير السابق لوزارة حقوق الإنسانية رئيس لجنة المرأة والأسرة. كما أعربت عدة جهات بشكل رسمي عن تشجيعها ومساندتها لهذه المبادرة ومنهم نقابة الفلاحين التونسين والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري. أما على الساحة الاعلامية فقد أجرت عدة مؤسسات اعلامية تونسية لقاءات خاصة معها لتسليط الضوء على هذه المبادرة التونسية المتميزة ومنها القناة الوطنية الاولى والاذاعة الوطنية الثقافية وراديو صراحة FM وراديو iFM  من تونس وراديو ديوان FM وجريدة المال والأعمال وصحفية Assia press  وقناة   Tunivisions وجريدة المرصد الخليجية.

والجدير بالذكر أن برنامج الملكة ملكة المسؤولية ينطلق لهذا العام بموسمه الثاني مستكملاً رؤية عرابه الدكتور مصطفى سلامة مع سفيرة المرأة العربية رحاب زين الدين ،في صنع اول اعلام عربي يخدم المسؤولية الاجتماعية ويعنى بقضايا المرأة ودورها المتميز في خدمة المجتمع المدني وذلك بمشاركة واسعة من مختلف أقطار الوطن العربي.

اترك تعليقا